معجزة طبية .. تناول هذه المسكرات قبل الأفطار في رمضان يخفض نسبة السكر بالدم - تعرف عليها 

قياس السكر
قياس السكر
  • الساعة 10:19 مساءً
  • الأخبار
  • أخبار الصحة

حين أن النظام الغذائي هو عامل مهم لإدارة مستويات السكر في الدم، تشير الدلائل إلى أنه في بعض الحالات يمكن أن يساعد في عكس ما قبل السكري - مما يعني أنك لم تعد معرضًا لخطر الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري

تفاصيل الدارسة الحديثة التي وصفت بالمعجزة الطبية : 

يعاني العديد من الأشخاص حول العالم من مرض السكري، إنها حالة تدوم مدى الحياة وتتسبب في ارتفاع مستويات السكر في الدم بشكل كبير.

| الأكثر تصفحاً :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــد
العرافة ليلى عبد اللطيف تصعق الجميع بتوقعات لم يسبق لها مثيل.. هذا ماسيحدث في السعودية!

 

خطر على حياتك ..شرب الماء بهذه الطريقة يسبب الموت المفاجئ؟..تجنبها فوراً

 

لأول مرة : الداخلية السعودية تسمح للأجانب بالزواج من سعوديات بشروط سهلة وميسرة

 

ولي العهد السعودي محمد بن سلمان يوجه رسالة عاجلة الى العالم !

 

الآن في السعودية .. تويوتا كراون سيجنيا 2025 أرخص سيارة فارهة تنافس جي إم سي يوكن 2025 

 

علامة تحذيرية تخبرك أنك على بعد أسبوع من الإصابة بالنوبة القلبية.. تعرفوا عليها

 

شجرة نصحنا بها الرسول  ﷺ وقال عنها أكثروا من الطعام منها..فما هي؟

 

وفي حين أنه من غير المعروف بالضبط ما الذي يسبب داء السكري من النوع الأول، غالبًا ما يرتبط النوع الثاني بعوامل نمط الحياة مثل زيادة الوزن وعدم ممارسة الرياضة بشكل كافٍ، وفقا لصحيفة إكسبريس البريطانية.

وبغض النظر عن نوع مرض السكري الذي تعاني منه، ستنصح الهيئات الصحية بتناول الأطعمة منخفضة السكر لمنع التسبب في ارتفاع نسبة الجلوكوز في الدم .

وهناك أيضًا حالة مرتبطة بمرض السكري تعرف باسم مقدمات السكري، مما يعني أن نسبة السكر في الدم أعلى من المعتاد.

يُعرف أيضًا باسم مرض السكري الحدودي، ويكون الأشخاص المصابون بهذه الحالة معرضين لخطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2.

في حين أن النظام الغذائي هو عامل مهم لإدارة مستويات السكر في الدم، تشير الدلائل إلى أنه في بعض الحالات يمكن أن يساعد في عكس ما قبل السكري - مما يعني أنك لم تعد معرضًا لخطر الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري.

ووجدت دراستان جديدتان أن هذا يمكن تحقيقه عن طريق تناول اللوز بانتظام قبل 30 دقيقة من الوجبات، ومع دخول رمضان، يمكن تناوله قبل وجبة الإفطار.

أجرى الدراستان فريق من نيودلهي في الهند وتم تمويلهما من قبل Almond Board of California .

جرب أحدهم تأثير تناول اللوز قبل الوجبات لمدة ثلاثة أشهر والآخر لمدة ثلاثة أيام.

وفي ورقة بحثية نُشرت في Clinical Nutrition ESPEN ، أظهرت أن تناول 20 جرامًا من اللوز قبل الإفطار والغداء والعشاء لمدة ثلاثة أشهر أدى إلى عكس ما قبل السكري إلى مستويات السكر في الدم الطبيعية في ما يقرب من ربع المشاركين، هذا من شأنه أن يجعل تناول اللوز فعالاً مثل تناول أدوية السكري.

وقالت الدراسة: "في هذه الدراسة، أبلغنا أن إدراج اللوز (20 جرامًا) قبل 30 دقيقة من الوجبات الرئيسية: الإفطار والغداء والعشاء يؤدي إلى انخفاض كبير في ارتفاع السكر في الدم بعد الأكل ومستويات الأنسولين في الدم. .

كما أنه يؤدي إلى انخفاض معتد به إحصائيًا في وزن الجسم، ومؤشر كتلة الجسم، ومحيط الخصر (WC) ، وطيات الجلد تحت الكتفين، وتحسين قوة قبضة اليد.

"هناك تأثير واعد لعكس تنظيم الجلوكوز الطبيعي، على غرار Acarbose والميتفورمين."

ووجدت الدراسة الأخرى، التي نُشرت في المجلة الأوروبية للتغذية السريرية، دليلاً آخر على أن اللوز قد يساعد في معالجة مقدمات السكري، حيث رأى الباحثون انخفاضًا بنسبة 18 في المائة في مستويات ارتفاع السكر في الدم ، مما يشير إلى تحسن تنظيم نسبة السكر في الدم.

أوضح المؤلف الرئيسي الدكتور أنوب ميسرا: "تشير نتائج دراساتنا إلى أن اللوز قد يكون عاملًا رئيسيًا في المساعدة على تنظيم مستويات الجلوكوز في الدم كجزء من استراتيجية غذائية، توضح هذه النتائج أن الإضافة البسيطة لجزء صغير من اللوز قبل كل وجبة يمكن أن تحسن بسرعة وبشكل كبير التحكم في نسبة السكر في الدم لدى الهنود الآسيويين في الهند المصابين بمقدمات السكري في ثلاثة أيام فقط".

"إن تناول 20 جرامًا من اللوز قبل 30 دقيقة من تناول الجلوكوز الفموي أظهر انخفاضًا ملحوظًا في نسبة السكر في الدم والهرمونات.

تعمل مكونات اللوز الغذائية المكونة من الألياف والدهون الأحادية غير المشبعة والزنك والمغنيسيوم معًا للمساعدة في توفير تحكم أفضل في نسبة السكر في الدم وتقليل الجوع.

"توفر نتائجنا إستراتيجية غذائية واعدة للحد من تقدم مقدمات السكري وإعادة الأشخاص إلى التنظيم الطبيعي للجلوكوز."

تشمل الأعراض الشائعة لمرض السكري ما يلي:

الشعور بالعطش الشديد

كثرة التبول أكثر من المعتاد، خاصة في الليل

الشعور بالتعب الشديد

فقدان الوزن وفقدان كتلة العضلات

حكة حول القضيب أو المهبل، أو نوبات متكررة من مرض القلاع

رؤية مشوشة.

إذا كنت تعتقد أنك مصاب بمرض السكري، فتحدث إلى الطبيب.

اقرأ أيضاَ :

 تقتلك ببطئ ..عادة سيئة تسبب الموت المفاجئ أثناء النوم حتى لو كنت صغير السن ؟