أهم قرارات وزير الطاقة السعودي في المؤتمر الدولي لتكنولوجيا البترول 1445

وزير الطاقة السعودي
وزير الطاقة السعودي

 

| الأكثر تصفحاً :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
اكتشف أخطر توقعات ليلى عبد اللطيف تثير الفزع: كارثة كبرى تهدد هذه الدولة الدولة العربية!!

 

لن تحتاج الباروكه بعد اليوم ..وصفة مجربة تبت الشعر وتملئ الفراغات وتمنع تساقطه نهائيا

 

لن تصدق..هذه الشجرة الذي نجحت زراعتها في السعودية وبرخص التراب تمتص السكر في الدم"تعرف عليها الآن!

 

هزت العالم العربي .. أول شابة عربية تتزوج من رجلين في وقت واحد(شاهد الصدمة)

 

نوع من التوابل يحسن الخصوبة عند الرجال ويقي من السرطان..جربه وشاهد النتيجة التي ستغير حياتك!

 

إحذر وبشده ..إذا وجدت هذه العلامة في منزلك فاعلم أنك وأسرتك في خطر من وجود السحر

 

اكتشف السر من ابتداء سورة الفاتحة بالتحميد وليس بالتسبيح؟.. ستفاجئك الإجابة!

 

شهدت المملكة العربية السعودية إقامة مؤتمر طاقة لتكنولوجيا البترول ليوم الاثنين الموافق 2 شعبان 1445، وكان لوزير الطاقة السعودي الأمير عبدالعزيز بن سلمان السبق في إصدار القرارات التي من شأنها تعمل على التحكم في الطاقة التي تستهلك داخل حدود المملكة، وخلال هذا المقال سنقوم بتوضيح القرارات التي تم اتخاذها خلال هذا المؤتمر.

قرارات وزير الطاقة السعودي في المؤتمر الدولي لتكنولوجيا البترول

وجه وزير الطاقة السعودي تعليماته خلال المؤتمر بضرورة ترشيد استهلاك الطاقة داخل المملكة، وكانت قراراته خلال المؤتمر كالتالي:

  • يجب الانتباه لتحركات السوق السعودي والعالمي فيما يخص إنتاج الطاقة.

  • المملكة على أهبة الاستعداد أي وقت لتعويض النقصان أو زيادة الطاقة طبقاً لمتطلبات السوق.

  • على كل فرد في منظمة الأوبك توفير وتحقيق أمن الطاقة والابتكار فيما يتعلق بهذا الموضوع.

  • كما أكد أن المملكة العربية السعودية ستصبح الرائدة في استخدام واستغلال موارد الطاقة على المستوى العربي والعالمي.

  • وذكر أن المملكة لديها مخزون فائض من النفط والطاقة.

  • وأضأف أن مجموعة أرامكو لديها استثمارات جديدة فيما يخص النفط والغاز والطاقة المتجددة.

  • ستعمل اللجنة المختصة في مراقبة السوق بشكل دقيق وتقييمه لسد العجز وتوفير الزيادة في الطاقة لحين استخدامها.

  • يجب على أعضاء منظمة الأوبك العمل معًا على تحقيق الرخاء الاقتصادي الخاص بالنفط.

  • قامت منظمة الأوبك خلال الربع الأول من العام الحالي 2024 بتخفيض الإنتاج لما يصل 2.2 مليون برميلًا يومياً، وقد أعلن هذا بشكل واضح وصريح خلال المؤتمر من أعضاء المنظمة.

 

وفي الختام، تعتبر المملكة العربية السعودية من الدول الرائدة في إنتاج الطاقة واستغلال كافة الموارد المتاحة سواء على المستوى العربي أو العالمي، وهذا بدوره ينعكس على الرخاء الاقتصادي لها ولمواطنيها.

اقرأ أيضاَ :

محاولة التفاف أمريكية خطيرة على اتفاق حكومة صنعاء والسعودية.. تفاصيل