خطيب الحرم المكي يحذر من مشاهير التواصل الاجتماعي والتأثر بهم

| الأكثر تصفحاً :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــد
تغير كبير غير متوقع لسعر صرف الريال اليمني امام العملات الاجنبيه بصنعاء وعدن ..السعر الآن 

 

دراسة أميركية حديثة .. النوم بهذه الطريقة يهدد حياتك ويؤدي إلى الوفاة المبكرة؟..تجنبها قبل فوات الاوان 

 

سحرت مذيعة سعودية على قناة العربية الجميع بجمالها الساحر وأطلقوا عليها لقب حورية الأرض!..شاهد

 

اشعلت مواقع التواصل.. فضحة مدوية وغير إخلاقية تهز الشارع السعودي؟..شاهد الصدمة

 

العرافة ليلى عبد اللطيف .. هذا ماسيحدث في اليمن وسيفاجئ الجميع !

 

مستشار اسري سعودي يثير الجدل بتصريح خطير !!..تواصل الزوج مع امرأة غير زوجته ينتج عنه هذا الشيء

 

شاهد صور مرعبة تكشف تأثير قلة النوم على ملامح الوجه!

 

دراسة صدمت الجميع.. علاقة زيت الزيتون بالموت المحقق؟!

 

سعودي أهان زوجته في الشارع وعندما عاد إلى البيت انتقمت منه بطريقة لا تخطر على بال عفريت؟..شاهد 

 

هأم : تحذير سعودي صارم وعقوبة مرعبة لمن ينشر هذا المحتوى على مواقع التواصل؟

 

نهاية صادمة لمواطن سعودي اتصل على رقم فتاة بالخطأ ..عندما أُعجب بها وتقدم لخطبتها كانت الفاجعة!!

 

ابتعد عنها حالا..خرافات صحية يتبعها الجميع وشائعة جدا إذا كنتم تتبعوها يجب التوقف عنها!!

 

شجرة نزلت من السماء لاستعادة الشباب.. كوب واحدمن هذا المشروب هيرجعك لسن 20 حتى لو كنت عجوز بعكاز

 

السعودية:سيده رفض اولادها غسلها ودفنها.. فقامت هذه الممرضه بالتطوع لغسلها وعندما شاهدت هذا الشيء فقدت صوابها!

 

ر الشيخ فيصل غزاوي خطيب الحرم المكي، من مشاهير التواصل الاجتماعي والتأثر بهم، مؤكدا أنهم يبثون رسائل هدم البيوت، ويدمرون القيم والمبادئ. وأضاف خطيب الحرم المكي في خطبة الجمعة أن على المرأة العاقلة أن تجتهد في أداء حقوق زوجها الصالح، وعلى الزوج معاملة زوجته بالإحسان والرحمة، موجها رسالة إلى الأزواج قائلا: "اتقوا الله في زوجاتكم وعاملوهن بالإحسان والرحمة". وحذر غزاوي الزوجين من الذين يحاولون الإفساد بينهما، أو الاستماع لمن يحاول الوقيعة بينهما، مؤكدا أن بيوت آمنة وأسر متماسكة تشتت جراء الفتنة. وأكد أن أخطر ما يفسد العلاقة الزوجية، التخبيب وهو من كبائر الذنوب قال عليه الصلاة والسلام: (ليسَ منَّا من خبَّبَ امرأةً علَى زوجِها)، ألا فليتق الله أولئك الذين يسعون بالفتنة بين الأصفياء ويلتمسون العنت للبرآء، فكم من بيوت آمنة تفرق جمعها وتصدع بنيانها، وكم من أسر متماسكة تشتت شملها وتقاطع أفرادها من جراء هذا الجرم العظيم والفعل الأثيم. وتابع خطيب المسجد الحرام فيصل غزاوي: "استثمروا أوقاتكم في أعمال تخدم أهداف الإصلاح الاجتماعي، كالخطابة وإلقاء الدروس والمقالات الهادفة في وسائل الإعلام المختلفة، كمجال الحفاظ البناء الأسري". واختتم خطبته بقوله: "عباد الله إن تقوية الأبوين صلتهما بالله، بالمحافظة على إقامة الصلاة وغيرها من شعائر الدين، ولزوم التقوى والمراقبة أساس في استقامة الأولاد وثبات بناء الأسرة، وتأملوا قول الله تعالى: وكان أبوهما صالحا، ففيه دلالة على أن صلاح الآباء يفيد الحفظ في ذريتهم، وأن بركة صلاحهم تشمل من وراءهم من نسلهم".

اقرأ أيضاَ :